تقديم الحرف/ألوان/أنماط مخصصة لبطاقة تتفاعل 13.56 ميغاهرتز

in أساسيات تتفاعل on . 0 Comments

تقف تتفاعل "تحديد الترددات الراديوية" التي تشير إلى الأجهزة الإلكترونية الصغيرة التي تتصل باستخدام الترددات الكهرومغناطيسية. عادة ما تتألف هذه الأجهزة الإلكترونية هوائي وشريحة صغيرة. بطاقات RFID أو العلامات تحتوي على البيانات المخزنة إلكترونيا أو المعلومات. الأساس، وبطاقات RFID أو العلامات من نوعين، هما الإيجابي والسلبي. ومع ذلك، اعتماداً على الترددات كل العلامات نشطة والعلامات السلبية كذلك تصنف.

اليوم، هناك العديد من الاستخدامات لتتفاعل مع التقدم في التكنولوجيا. على سبيل المثال،
بطاقة تتفاعل 13.56 ميغاهرتز يمكن أن تخدم في كثير من تحديد طرق حيث أنها تقدم فريد للكائن. مثلما يتم تفحص الأجهزة الأخرى للحصول على البيانات أو المعلومات، وبالمثل أجهزة RFID المراد مسحها ضوئياً لاسترداد البيانات أو المعلومات. ويمكن القول 13.56 ميغاهرتز كموجة متوسطة. وهذا يسمح لها أن تكون في نطاق القراءة من حوالي 1 سنتيمتر إلى 1 متر. وتشمل تطبيقات هذا النطاق المتوسط التردد تتفاعل بث البيانات، أكشاك، تطبيقات التحكم في الوصول، وأمن جوازات السفر، إلخ لا تتطلب كافة التطبيقات حيث يتم مدى طويل.

أيضا، قد تختلف تبعاً للتطبيقات الحجم والشكل واللون لبطاقة تتفاعل 13.56 ميغاهرتز. يمكن للمستخدمين طلب مخصصة تتفاعل بطاقات كذلك، بما في ذلك طبع العلامات، الأسماء التجارية، الشعارات، إلخ. كما يمكن تخصيص اللون لكل بطاقة RFID، جنبا إلى جنب مع حجم كذلك. أيضا، إضافة إلى تكاليف البطاقة التخصيص. معظمهم من جميع بطاقات مبنية من طبقات متعددة المستويات أو طبقات من المواد المختلفة أنه عندما توضع معا بشكل صحيح يعطي بطاقة وظيفة محددة.

بطاقة تتفاعل 13.56 ميغاهرتز نموذجية مصنوعة من PVC. يتم طباعة الطبقات بطاقة أولاً وثم تجري التصفيح من هذه الطبقات. ثم أنها مضمنة مع الرقاقة وبيانات أو معلومات يتم إضافة إلى ذلك. مرة واحدة موحدة وانتهت البطاقة جاهزة للاستخدام ويظهر للمستخدم في شكل موحد. عموما، يمكن أن يكون هناك العديد من الخطوات في إنشاء بطاقة RFID، أو تخصيصه حسب متطلبات العميل. استخدام بطاقات RFID هذا مفيد جداً وثورة لأنها أكثر تأمين الطريق للحركة، وأيضا يضمن رضا العملاء كحد أقصى.

Related Article

Related Products

Comments

Leave a Comment

Leave a Reply